||    قسم النصوص  :  الأبحاث والمقالات  -  الكتب والمؤلفات  -  الأسئلة والأجوبة  -  مواضيع الزوار    ||    قسم الصوتيات  :  القرآن الكريم  -  الأدعية والزيارات  -  المجالس والمحاضرات  -  اللطميات  -  المدائح    ||




  • ibrahim fawaz facebook
  • جريدة الأخبار
  • جريدة السفير
  • القرآن الكريم بأصوات عشرات القرّاء

الأبحاث والمقالات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الأبحاث (15)
  • المقالات (27)

الكتب والمؤلفات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • العقائد وأهل البيت (13)
  • المناظرات والمستبصرون (9)
  • مواضيع قرآنية (6)
  • الفقه والأحكام (0)
  • كتب عامة (4)

الأسئلة والأجوبة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أسئلة فقهية (22)
  • أسئلة عقائدية (19)
  • أرسل سؤالك

معلومات عامة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تكنولوجيا (7)

مواضيع الزوار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقالات الزوار (6)
  • أرسل موضوعك

قسم الوثائق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • وثائق (1)

مواقع :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الموقف :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • موقف (2)

قسم الصوتيات :

  • الصفحة الرئيسية للصوتيات
  • القرآن الكريم
  • الأدعية والزيارات
  • المجالس والمحاضرات
  • اللطميات الحسينية
  • المدائح الإسلامية

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لقسم النصوص
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

  • القسم الرئيسي : الأبحاث والمقالات .

        • القسم الفرعي : المقالات .

              • الموضوع : الآخر المختلف بالفكر والعقيدة .

الآخر المختلف بالفكر والعقيدة

الآخر المختلف بالفكر والعقيدة

من يفهم الإسلام يفهم أن الآخر مهما كان نوع إختلافك معه هناك دائماً مساحة للتلاقي على أساسها .

من هنا طرح الإسلام ثلاثة أمثلة للآخرين وكيفية التعامل معهم :

1-      فريق تلتقي معه بعدة أسس وثوابت وتختلفان بأخرى , والعلاج الحفاظ على مقدار التلاقي والإنطلاق منه لأن عظمة وقداسة ما تلتقيان عليه لا يجوز أن يضيع في الاستغراق في ما تختلفان .

وهذا فحوى ما نصت عليه الآية الكريمة :

۞يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُوْلِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا۞النساء\59

فالمسلمون بعد الرسول (ص) إختلفوا في أولي الأمر وتنازعو فيهم حتى صاروا مذاهب في ذلك والحل القرآني كان بوجوب الرد إلى الله والرسول(ص) لإدارة أمورهم وتحصين وحدتهم بدل التشتت والتمزق لأن ذلك خير وأحسن . وليس في هذا تهوين أو طعن بأي من الفريقين .

2-  فريق تلتقي معه في ثابتة وتختلفان في ثوابت وعلاجه الإنطلاق من الثابتة للتعايش مع الحفاظ على مقدسات كل طرف لنفسه .

وهذا ما تجده في طيات الآية الكريمة :

۞قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلَّا نَعْبُدَ إِلَّا اللَّهَ وَلا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ۞ آل عمران\64

فالمسلمون وأهل الكتاب اجتمعوا على الإيمان بالله تعالى واختلفوا في أغلب ما عداه وعليه فليبقى الإيمان بالله جامعاً وليحتفظ كل فريق بمقدساته لنفسه ولا يفرض أي منهما على الآخر فكره ومسلكه .

3-  فريق لا تلتقي معه على شيء بل قد تختلفان في الصغائر كما الكبائر وعلاجه أن يقبل الطرفان بطرح كل ما لديهما للحوار دون أن يصر أي منها على قداسة فكره أو رأيه لأن أول العدل أن لا تفرض على غيرك ما ترفضه لنفسك .

من هنا يمكن فهم الآية الكريمة :

 

۞وَإِنَّا أَوْ إِيَّاكُمْ لَعَلَى هُدًى أَوْ فِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ۞سبأ\24

وهذا المثال مصاديقه كثيرة في شتى الأصقاع والبقاع ولا حاجة للتفصيل .

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/04/27   ||   القرّاء : 4581







البحث في النصوص :


  

جديد النصوص :



 بكل فخر أعلن كُفري

 من أنت ؟

 تعدد الزوجات على ضوء القرآن :

 أين الله ؟؟؟ ..........

 العرب والتصنيم :

 متى يسقط الوطن والدِين ؟

 نعم للدولة المدنية

 ذكريات وأسئلة :

 أسماء ومصطلحات تحتاج إلى مراجعة

 كلام لا بد منه :

ملفات عشوائية :



 هل يجوز الأكل في المطعم الذي يقدم الكحول ؟!الإسم: ماجد

 العرب والتصنيم :

 حول إستعمال مياه الصرف الصحي ...

 أسماء الصحابة المرضيين والممدوحين

 كتاب : المراجعات / تأليف الامام السيد عبد الحسين شرف الدين

 إعتقادنا بوجود مشرّع غير الله سبحانه وتعالى، هل يلزم من ذلك شرك أم لا؟/ عباس حسين.

 كتاب : منهاج الكرامة في معرفة الإمامة / تأليف العلامة الحلي

  هل من ضرورات المذهب التقليد اجيبوني ولكم الشكر الجزيل؟ وهل يجب علي الخمس ؟ الإسم: زينب.

 كتاب : أنا وإبنتي ، حول : الزواج والمرأة / تأليف الشيخ إبراهيم فواز

 كتاب : مُنَاظراتٌ في العقَائِدِ والأحْكامِ (ج2) / تأليف : الشيخ عبدالله الحسن

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 8

  • الأقسام الفرعية : 13

  • عدد المواضيع : 131

  • التصفحات : 1070447

  • التاريخ : 16/12/2018 - 09:41

الصوتيات :

           . :  الجديد  : .

 إلهي وربي أنا المذنب

 حديث الكساء

 جيت بميلاد الأكبر

 هيأ الراح والقدح

 الحمد لله إن كان ذنبي

 هالبدر يتلالى (الأكبر)

 لو ردت صك غفران

 أيامكم سعيدة

 ربنا صل على أحمد

 سلام الله عليهم


       . :  الأكثر إستماع  : .

 دموع ونوح على المذبوح جينا نواسي الزهراء (4342)

 انا الذي سمتني امي حيدره حامي حماها ومبيد الكفره (3999)

 حيدر صحنا وبيه آمنا حيدر محراب الإيمان (3829)

 صبت علي مصائب لو انها صبت على الايام صرنا لياليا (3758)

 دعاء النبي إدريس (ع) (3664)

 الحمد لله إن كان ذنبي (3662)

 حسين قلبك المدينة الامينة فمن اباحها وروع المدينة (3646)

 صلت على جسم الحسين سيوفهم فغدا لساجدة الضبى محرابا (3645)

 يا حسين بضمايرنا ، صحنا بيك آمنا (3557)

 هيأ الراح والقدح (3529)


       . :  الأكثر تحميلا  : .

 يبو صالح ترى الغيبه علينا طالت وطات مآسيها (1009)

 سيرة الإمام الحسين (ع) {إن مثل عيسى عند الله كمثل آدم خلقه من تراب ثم قال له كن فيكون ..} (993)

 يا ليلة القدر الحزينة محراب حيدر في الليل كبر (969)

 سورة يونس (957)

 دعاء النبي آدم (ع) (956)

 حبي يبقى للحشري يا ربي بالكرار اغفر لي (954)

 سورة الفاتحة (952)

 يا حسين بضمايرنا ، صحنا بيك آمنا (951)

 دعاء النبي موسى (ع) (950)

 دموع ونوح على المذبوح جينا نواسي الزهراء (950)


     . :  ملفات عشوائية  : .

 مناجاة (10) المتوسلين - للإمام السجاد (ع)

 يا من لعيني ضواها

 بعيد الغدير لنا موعد

 طلع البدر علينا

 مصيبة أبي الفضل العباس عليه السلام

 سورة العاديات

 بلغ سلامي لمرقد إمامي

 يا زهراء نقسم بالضلع المهشوم

 {بقية الله خير لكم ان كنتم مؤمنين وما أنا عليكم بحفيظ}

 زيارة الإمام الحسين (ع) : الناحية المقدسة - من زيارات عاشوراء

 تصميم وبرمجة وإستضافة :
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net