• الموقع : البلاغ : موقع سماحة الشيخ إبراهيم فواز .
        • القسم الرئيسي : الموقف .
              • القسم الفرعي : الأبحاث .
                    • الموضوع : من أنت ؟ .

من أنت ؟

  باسمه تعالى

عن رسول الله (ص) :
إني أخاف على أمتي بعدي أعمالاً ثلاثة :
زلة عالم 
وحكم جائر
وهوىً متبعاً
وعليه أقول :

من أنت ؟
إن كنت شجاعاً قف أمام المرآة وأجب عن سؤال من أنت؟
كم من اللحم والعظم والدم أنت؟
كم من الطول والعرض أنت؟
كم من العلم أنت؟
كم من الأخلاق والقِيَم أنت؟
من أنت حتى تجلس مجالس الأنبياء وتقول أنا أُفتي؟
من أنت حتى تأمر بقتلٍ وذبح وهتك وتشريد؟
من أنت حتى تقول جماعتي إلى الجنة وكل الآخرين إلى النار ؟
من أنت حتى تقول هذا كافر وهذا مرتد وهذا ضال ؟
إتخذت عند الله عهداً ؟ أم أرسل إليك صكاً بالعباد والبلاد؟
من أنت بخرقة على رأسك ولحيةٍ غطت قبائح فكرك
من أنت حتى تبيع الجنان لأتباعك وتُدخل النيران أغيارك
إن كنت أنت أنت والدنيا والآخرة رهن يديك
فلا تقبل الموت ولا تنزل القبر ولا تقف للحساب وقل كما قال نمرود وإصعد كما صعد فرعون .
وانظر عندها من أنت.
________________________________________________
من أنت 
وقد تربعتَ عرشاً ليس لك
وركبت أظهُرَ عوام غرّهم معسول لسانك
من أنت سوى حاملِ أموال
أو وارث طاغٍ من الطغيان
من أنت إلا كومُ لحمٍ فارغٍ يلبس الفاخر
من أنت حتى تبيعَ الحقدَ للجائع والعطشان
من أنت حتى تخطبَ بالطائفة والمذهب
وتُفرِّق بين الجار والحبيب
من أنت حتى لا يعلو مقامك إلا على أشلاء ودماء
من أنت حتى تسُوسَ الناس وقد ساسَ الإجرامُ رأسك وقدميك
إن كنت أنت أنت الزعيم والرئيس والقائد
مغفور الذنب ومالك الجنان
فلا تقبل الموت ولا تنزل القبر ولا تقف للحساب وقل كما قال نمرود وإصعد كما صعد فرعون .
وانظر عندها من أنت.

من أنت 
من أنت مثقفاً أو جاهلاً
عاملاً أو عاطلاً
من أنت حتى تبيع العقل والقلب والضمير
لتاجر سياسة أو تاجر دين
من أنت حتى تبيعَ الحاضر والمستقبل
والنفس والزوجة والولد
لوارثِ سفهٍ وإجرامٍ عن أبيه
أو مُدّعٍ لعلمٍ ليس فيه
من أنت حتى تبيع الأرض والعرض
لأجل هوى غيرك وقد غيّب الهوى عقلك
من أنت حتى ترى مباهج الكَذَبَة 
ولا ترى الدماء حولك وتحت قدميك
من أنت حتى تملأ أحقادهم قلبك
وتنسى سنين رغدِ العيش مع جارك
من أنت وإلى أين أنت
إن كنت أنت أنت والفائز مهما بعتَ
فلا تقبل الموت ولا تنزل القبر ولا تقف للحساب وقل كما قال نمرود وإصعد كما صعد فرعون .
وانظر عندها من أنت.


  • المصدر : http://www.el-balagh.net/edara/subject.php?id=162
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2016 / 02 / 22
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 04 / 22