||    قسم النصوص  :  الأبحاث والمقالات  -  الكتب والمؤلفات  -  الأسئلة والأجوبة  -  مواضيع الزوار    ||    قسم الصوتيات  :  القرآن الكريم  -  الأدعية والزيارات  -  المجالس والمحاضرات  -  اللطميات  -  المدائح    ||




  • ibrahim fawaz facebook
  • جريدة الأخبار
  • جريدة السفير
  • القرآن الكريم بأصوات عشرات القرّاء

الأبحاث والمقالات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الأبحاث (15)
  • المقالات (27)

الكتب والمؤلفات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • العقائد وأهل البيت (13)
  • المناظرات والمستبصرون (9)
  • مواضيع قرآنية (6)
  • الفقه والأحكام (0)
  • كتب عامة (4)

الأسئلة والأجوبة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أسئلة فقهية (22)
  • أسئلة عقائدية (19)
  • أرسل سؤالك

معلومات عامة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تكنولوجيا (7)

مواضيع الزوار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقالات الزوار (6)
  • أرسل موضوعك

قسم الوثائق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • وثائق (1)

مواقع :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الموقف :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • موقف (2)

قسم الصوتيات :

  • الصفحة الرئيسية للصوتيات
  • القرآن الكريم
  • الأدعية والزيارات
  • المجالس والمحاضرات
  • اللطميات الحسينية
  • المدائح الإسلامية

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لقسم النصوص
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

  • القسم الرئيسي : الأسئلة والأجوبة .

        • القسم الفرعي : أسئلة عقائدية .

              • الموضوع : ماهو معنى الفرح في هذه الآيات الكريمه ولماذا استعملت بقصد النقد فيما عدا الآيه الاخيره ؟ .

ماهو معنى الفرح في هذه الآيات الكريمه ولماذا استعملت بقصد النقد فيما عدا الآيه الاخيره ؟

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين
تحية طيبة وبعد ....

يقول الله تعالى في محكم كتابه:

هود (آية:10): ولئن اذقناه نعماء بعد ضراء مسته ليقولن ذهب السيئات عني انه لفرح فخور

الروم (آية:36): واذا اذقنا الناس رحمه فرحوا بها وان تصبهم سيئه بما قدمت ايديهم اذا هم يقنطون

الانعام (آية:44): فلما نسوا ما ذكروا به فتحنا عليهم ابواب كل شيء حتى اذا فرحوا بما اوتوا اخذناهم بغته فاذا هم مبلسون

يونس (آية: 58 ): قل بفضل الله وبرحمته فبذلك فليفرحوا هو خير مما يجمعون

السؤال: ماهو معنى الفرح في هذه الآيات الكريمه ولماذا استعملت بقصد النقد فيما عدا الآيه الاخيره ؟
الإسم : عبد الله . 
________________________________________
باسمه تعالى
الأخ الكريم عبد الله وفقك الله تعالى

الفرح هو إنفعال بشري عند حصول المرء على ما يتمناه أو يحتاجه .


وهنا نقطتان :

1- إن الفرح درجات ومستويات .
2- إن أمنيات الناس وحاجاتهم أنواع .

وفرح المحتاج عند إكتسابه حاجته يتفاوت بمقدار أهمية هذه الحاجة في نظره .

أما تحقق الأمنيات فهو غالباً يثير ردة فعل أعلى بإعتبار أن الإنسان يتمنى عادة ما لا يسهل نيله بقدراته العادية والمتواضعة ، لذلك تجده إن تحققت له أمنية أشد فرحاً من المحتاج الذي حصّل حاجته بإعتبار أن حاجات الإنسان يفرضها واقعه ، أما الأمنيات فتنبع من طموحات الإنسان التي تتعدى الواقع ولا ترضى به .

وأنواع الطموحات تختلف بإختلاف هم الإنسان ونظرته إلى الحياة .

فأغلب الناس يعتقدون أن الدنيا هي الحياة كلها .
لذلك تصب كل طموحاتهم على تمني حصولهم على أكمل ما فيها .

لذا تجد الإنسان من هؤلاء جُل تمنياته حصوله على المال الوافر الذي لا يسهل عده ، أو على رئاسة يكون فيها متسلطاً على غيره وهو المطاع ، أو أن يكون محط أنظار الناس بميزة من الميزات .

أما نظرة الإسلام إلى الموضوع فتتضح من خلال الآيتين :

( وما هذه الحياة الدنيا إلا لهو ولعب وإن الدار الآخرة لهي الحيوان لو كانوا يعلمون ) العنكبوت 64 .

( وابتغ فيما آتاك الله الدار الآخرة ولا تنسى نصيبك من الدنيا وأحسن كما أحسن الله إليك ولا تبغ الفساد في الأرض إن الله لا يحب المفسدين ) القصص 77 .

فكما يلاحظ أشارت الآيتان إلى ميزان خاص للدنيا والآخرة ضمن ضوابط محددة منها:

أن الإسلام يقول أن الحياة الحقيقية هي الآخرة ، والدنيا أمامها وبكل ما فيها أشبه باللهو واللعب .

كما لو أنك قارنت بين طفل حديث الولادة ورجل في عنفوان كماله البشري وشتان بين إنسان وإنسان كذلك شتان بين حياة الدنيا وحياة الآخرة .

2- ثانياً ليس لكلأحد أن يكتشف حقيقة حياة الآخرة بل ذلك مقتصر على الذين يعلمون ، أما البقية فتجدهم غارقين في اللهو واللعب وبعبارة أخرى في أوهام حياة الدنيا .

3- الإسلام يقول كما في الآية الثانية أن العاقل من الناس من يستغل ما آتاه الله في الدنيا لأجل الدار الآخرة مع تذكيره بأن لا ينسى نصيبه من الدنيا ، ونصيب الإنسان هو الحلال منها .

4- في آخر الآية الثانية إشارة تأكيد زائدة إلى أن ما آتاك الله هو إحسان منه عز وجل ولازم ذلك أن تحسن إلى غيرك وإلا إن تناسيت فقد يجرك هذا إلى إبتغاء الفساد وإن الله لا يحب المفسدين .

وقد ضرب الله مثلاً لشخصين آتاهما سبحانه تعالى الكثير من عظيم مفاخر الدنيا : هما النبي سليمان (ع) وقارون .

فكان أن سلك سليمان (ع) ما رسمته الآية الأولى التي أوردناها أي إبتغاء الدار الآخرة فيما آتاه الله لذا لم تكن لتبهره هدايا الدنيا أو تزيد فرحه إلا بمقدار ما تكون زيادة في العون على سلوك مسلك الآخرة .

أما قارون فقد تناسى أن الله هو من أحسن إليه وقال ( إنما أوتيته على علم عندي ) أي بقدراته الذاتية الخاصة فكان أن سلك مسلك الفساد فقال له قومه (لا تفرح إن الله لا يحب الفرحين ).

وآخر الكلام أن فضل الله بتحصيل رضاه ورحمته في الدار الآخرة هو ما يستحق الفرح الأعظم وخيرٌ من كل ما يجمعون من أوهام الدنيا .

والسلام .

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/04/22   ||   القرّاء : 6092







البحث في النصوص :


  

جديد النصوص :



 بكل فخر أعلن كُفري

 من أنت ؟

 تعدد الزوجات على ضوء القرآن :

 أين الله ؟؟؟ ..........

 العرب والتصنيم :

 متى يسقط الوطن والدِين ؟

 نعم للدولة المدنية

 ذكريات وأسئلة :

 أسماء ومصطلحات تحتاج إلى مراجعة

 كلام لا بد منه :

ملفات عشوائية :



 أهم عشر اكتشافات كونية

 الحاكم الظالم او الفتنة:

 كتاب : نهج البلاغة / للإمام علي بن أبي طالب (ع)

 طريقة عمل المايكروويف

 هل يحق لأحد أن يطلق التكفير ؟

 هل الجلد طاهر اذا لم يعرف مكان صنعه ؟/ الإسم: عبير

 هل السجود لغير الله حرام ؟

 الاتصالات الاسلكية

 كتاب القرآن الكريم

 أرباب من أحقاد

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 8

  • الأقسام الفرعية : 13

  • عدد المواضيع : 131

  • التصفحات : 1098413

  • التاريخ : 23/03/2019 - 16:36

الصوتيات :

           . :  الجديد  : .

 إلهي وربي أنا المذنب

 حديث الكساء

 جيت بميلاد الأكبر

 هيأ الراح والقدح

 الحمد لله إن كان ذنبي

 هالبدر يتلالى (الأكبر)

 لو ردت صك غفران

 أيامكم سعيدة

 ربنا صل على أحمد

 سلام الله عليهم


       . :  الأكثر إستماع  : .

 دموع ونوح على المذبوح جينا نواسي الزهراء (4431)

 انا الذي سمتني امي حيدره حامي حماها ومبيد الكفره (4066)

 حيدر صحنا وبيه آمنا حيدر محراب الإيمان (3896)

 صبت علي مصائب لو انها صبت على الايام صرنا لياليا (3834)

 الحمد لله إن كان ذنبي (3724)

 دعاء النبي إدريس (ع) (3717)

 صلت على جسم الحسين سيوفهم فغدا لساجدة الضبى محرابا (3711)

 حسين قلبك المدينة الامينة فمن اباحها وروع المدينة (3703)

 يا حسين بضمايرنا ، صحنا بيك آمنا (3638)

 هيأ الراح والقدح (3607)


       . :  الأكثر تحميلا  : .

 يبو صالح ترى الغيبه علينا طالت وطات مآسيها (1054)

 سيرة الإمام الحسين (ع) {إن مثل عيسى عند الله كمثل آدم خلقه من تراب ثم قال له كن فيكون ..} (1032)

 يا ليلة القدر الحزينة محراب حيدر في الليل كبر (1004)

 سورة يونس (1001)

 دعاء النبي آدم (ع) (1000)

 إجيت أتعثر بهمي ويم جسمك لقيت أمي (998)

 أنا أم البنين الفاقدة أربع شباب (992)

 يا حسين بضمايرنا ، صحنا بيك آمنا (992)

 دموع ونوح على المذبوح جينا نواسي الزهراء (990)

 دعاء النبي موسى (ع) (987)


     . :  ملفات عشوائية  : .

 عفت قبري بدمع يجري

 هاي أجمل هدية

 لبيك يا حسين لبيك يا حسين

 يوم راحوا كل هلي وما ظلت خيام

 سيرة الإمام الجواد (ع) {فإسألوا أهل الذكر ان كنتم لا تعلمون}

 إسلامنا بالحق جاء

 مناجاة (10) المتوسلين - للإمام السجاد (ع)

 مقتل الإمام الحسين (ع) - المصرع

 اعطيناك الكوثر لن تفنى يا حيدر يا در ويا جوهر في الخلد يا حيدر

 سيرة النبي محمد (ص) {يأيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي ولا تجهروا ..}

 تصميم وبرمجة وإستضافة :
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net